ياموطني

      انا    ياعراق     يمامة    برية

     من ريشها عشا  لغصنك تبتني

     اعلو ويمطرني الظلام    بوابل

   ادنو يصوّبني الخؤون    بممحنَ

  سدوا   بأنياب الصقور  مسالكي

  لا لن أحيد عن   الطريق   وانثني

  مهما انكسرت على أديمك باسل

  حزني  يضيئ   بجنحني   المتمكن ِ

   ومتى سموت الي   علاك   فانني

  اجثو  وفوق وصيد بابك   انحني

   ياموطني    يامن   برقة     مائه

  ثغر الرضيع على نهيد   السوسنِ

   ياموطني  كفن  الغريب   مضيّع

  فامنن  عليه  بثوب تربتك  الهني

           **********

                 الجزائر /1983